رئيس بحوث الصحراء يوصي بضرورة الاهتمام بالمرأة البدوية وتوفير الدعم الفني لها

تحت رعاية الأستاذ الدكتور عبدالله زغلول – رئيس مركز بحوث الصحراء ، وإشراف الأستاذ الدكتور حسام شوقي – نائب رئيس المركز للمشروعات والمحطات البحثية تم افتتاح الدورة الرابعة لتنمية المرأة البدوية المعيلة بعنوان “” التنمية المستدامة للمرأة البدوية في سيناء لرفع مستوي المعيشة وخلق فرص عمل جديدة ” بمحطة بحوث جنوب سيناء التابعة لمركز بحوث الصحراء والتي نظمها مكتب التايكو بالتعاون مع المركز القومي للمرأة وتأتي هذه الدورة ضمن سلسلة دورات تنمية المرأة البدوية في حضور كلا من استاذ دكتور داليا أبوزيد – مدير مكتب تايكو بحوث الصحراء ، والأستاذ الدكتور ايهاب زغلول – رئيس محطة بحوث رأس سدر ، والدكتورة هناء ندي – مقرر المجلس القومي للمرأة ومسئول شئون المرأة بديوان عام المحافظة. وقال زغلول أن مركز بحوث الصحراء يولي اهتماما خاصا بدور المرآة في مساندة عائلتها وتوفير حياة أفضل في ضوء الموارد المتاحة ، مشيراً إلي أنه تم افتتاح الدورة في المركز الارشادي بمديرية الزراعة بطور سيناء وحضرها عدد 42 حيث كان هناك اقبال من المرأة السيناوية علي الدورة ورغبتها في تعلم أنواع جديدة من المشروعات الصغيرة لتستفيد منها في تنمية مواردها الاقتصادية ومساندة أسرتها علي المعيشة واثبات دورها في تنمية الاقتصاد المحلي والقومي. وأضاف زغلول أن الدورة تهدف إلي تنمية الوعى والفكر للمرأة لتفعيل دورها في المشاركة مع الدولة لتنمية وتعمير سيناء من خلال مساهمتها فى بعض األاعمال والأنشطة المرتبطة بالتنمية ، وترسيخ مفهوم التمكين الاقتصادي للمرأة من خلال تنمية قدراتها لزيادة خيارات فرص العمل . وسردت د.داليا أبو زيد- منظمة الدورة ومدير مكتب التايكو أن من أهداف الدورة أيضاً التعرف على المهارات الفكريه و الحرفيه لدى المرأه السيناويه بالمناطق الحضريه كمرحلة اولى للبرنامج ،و اضطلاع السيدات على نماذج مشاريع تنمويه قائمة على أسس علمية ، والتدريب على بعض نماذج المشروعات مثل : صناعة الصابون من زيت الزيتون وأنواع اخري من الزيوت ،ومشروعات انتاج المشروم بابسط التكاليف الانتاجية ، و زراعة وإنتاج الخضر في الصوب الزراعية واسطح المنازل في البيئة الصحراوية ،و الزراعة الحيوية وإنتاج الكمبوست ،وانتاج النباتات الطبية والاستفادة منها اقتصاديا في زيادة دخل الاسرة ،والتصنيع الغذائي لمحاصيل الخضر والفاكهة،ورعاية وتحصينات الحيوانات المنزلية في الأراضي الصحراوية . وأوضح شوقي دور محطة بحوث رأس سدر في توفير بعض مستلزمات الانتاج والشتلات وغيرها من عناصر الانتاج اللازمة لبدء المشروعات الصغيرة . وذكرت د.دلال بركة- منسقة الدورة أن أهم التوصيات تمثلت في : توفير فرص تدريب مستمره للمرأه المعيله بجنوب سيناء وذلك بمقر محطات المركز ومزارعه المنتشرة بالمحافظه على أن يتحمل المركز الاقامة تكاليف المحاضريين و مستلزمات التدريب ،والتعاون مع المجلس القومى للمرأه بجنوب سيناء بتنفيذ عدد من الدورات التدريبيه المتخصصه طبقا لاحتياجات المرأه فى المجالات التاليه: انتاج وتسويق النباتات الطبية والعطرية ومعاملات ما بعد الحصاد ،وتعظيم الاستفادة من المخلفات النباتية وذلك من خلال انتاج عيش الغراب ” المشروم ” ، الاسمدة العضوية ،و انتاج عسل النحل تحت ظروف جنوب سيناء ،والزراعة بدون تربة ” زراعات الاسطح – زراعات الهيدروبونيك …..الخ ” ،وصناعة الصابون من زيت الزيتون وأنواع اخري من الزيوت ، والصناعات النسجية اليدوية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *