ورشة عمل حول مشروع استخدام الطحالب البحرية فى إنتاج الأعلاف الملحية

نظم مركز التميز المصري للزارعة الملحية برئاسة الدكتور حسن الشاعر رئيس المشروع و تحت رعاية الدكتور عبد الله زغلول رئيس مركز بحوث الصحراء التابع لوزارة الزراعة ورشة العمل الأولي لمشروع ” استخدام الطحالب البحرية فى إنتاج الأعلاف الملحية والألبان واللحوم والأسماك تحت الظروف الملحية ” في الفترة من 28-29 يونية بحضور الدكتور صفي الدين متولي نائب رئيس مركز بحوث الصحراء و الدكتور حسن الشاعر رئيس المشروع وعدد من الخبراء والباحثين من المركز القومى للبحوث ومركز البحوث الزراعية وجامعة قناة السويس وجامعة بنى سويف وجامعة المنصورة . و قال الدكتور الصفي الدين متولي نائب رئيس المركز للبحوث والدراسات في كلمته التى ألقاها نيابة عن الدكتور عبدالله زغلول رئيس مركز بحوث الصحراء أن الهدف العام من إنشاء هذا النموذج هو العمل على رفع المستوى المعيشى والغذائى والاقتصادى والاجتماعى للمجتمعات التى تقطن المناطق الساحلية والمناطق حديثة الاستصلاح من خلال انشاء نموذج مزرعه متكاملة للانتاج الزراعى والسمكى ( سمكي – نباتي- حيواني) كمشروع رائد متكامل (يمكن تكراره) لإنتاج غذاء آمن ومستقر واقتصادى للإنسان والحيوان والدواجن والأسماك في البيئات الصحراوية بمصر و أضاف الدكتور عبدالله زغلول انه تم القاء الضوء على أهم نتائج ومخرجات المشروع للاستخدامات الطحالب البحرية فى مجالات الإنتاج الزراعى والحيوانى والداجنى خلال ورشة العمل حتى يمكن تبادل المعلومات و الخبرات بين الجهات المشاركة ثم بعد ذلك سيتم رفع التوصيات المستخرجة من المشروع إلى صانعى القرار والعاملين والمهتمين بأستخدام الطحالب البحرية لعمل خطة تنفيذية للمرحلة القادمة للمشروع فى مجالات استخدام الطحالب البحرية ،وإمكانية مشاركة بعض الجهات ذات الصلة فى تمويل وتنفيذ المشروع . و من جانبه قال الدكتور حسن الشاعر رئيس المشروع أن محاور ورشة العمل تتمثل في التعريف بأهمية الطحالب واستخداماتها ، واستخدام الطحالب البحرية فى مجالات الإنتاج الزراعى (ارضى – نبات) ، ودور الطحالب فى تحسين جودة الأعلاف ورفع قيمتها الغذائي ، وأهمية الطحالب فى رفع كفاءة حيوانات المزرعة ،وتأثير استخدام الطحالب فى قطاع انتاج الدواجن . وأضاف الشاعر أن من نتائج المشروع إنشاء نموذج مزرعة نموذجية متكاملة (زراعى – طحالب – سمكى) تعتمد على مصادر مختلفة من المياه شديدة الملوحة وكذلك الأراضى المتاثرة بالملوحة ،و إنتاج ألبان ولحوم واسماك لتغذية الإنسان والأغراض التصنيعية المختلفة،وانتاج طحالب كغذاء ودواء (للاسماك والانسان والحيوان والدواجن ) وسماد عضوى للمحاصيل الزراعية واستخداماتها فى تصنيع الادوية ومستحضرات التجميل ، وإستخدام الطحالب فى تحسين الحالة البيولوجية والكيميائية لمياه مزارع الأسماك ، وانتاج اعلاف نباتية من المحاصيل العلفية التى تتحمل الملوحة ( سواء ملوحة التربة وملوحة مياه الرى) وتغذية حيوانات التسمين والحلاب لانتاج الألبان واللحوم وكذلك الدواجن والأرانب ، والحد من الأخطار البيئية التى تهدد إنتاج الاسماك والطحالب والموارد الارضية وتقييم الاثر البيئي والاجتماعي والاقتصادي ،ورفع الكفاءة البشرية وتنمية المهارات وتبادل الخبرات البحثية والابتكارات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *